Tuesday, September 11

مرحب شهر الصوم...غائب طال إنتظاره

كل عام و أنتم بخير
كل عام و أنت بصحه و سلامه
كل عام و الأمه الإسلاميه بخير
أحبتي في الله
و الله ما كنت أنوي أن أكتب شيئاً في هذه المدونه ربما إلي الأبد
و لكني أردت تهنئتكم فقد أوحشتموني
فكلكم أحبتي في الله
أشهده سبحانه أني أحبكم في الله
أشهده و هو وحده المطلع علي ذنوبي و من ستر عيوبي
و هذه بعض أهداف أصحاب الهمم العاليه في رمضان نسأل الله فيه الغفران و العتق من النيران
ختم كتاب الله علي الأقل خمس مرات خلال الشهر
ختم كتاب الله في صلاه القيام (التراويح) مع الإمام في المسجد
ختم كتاب الله مره في صلاه التهجد منفردا في بيتك
المواظبه علي قراءه تفسير الجزء الذي سوف يُقرأ في الصلاه يوميا و يعينك علي ذلك الإستعانه بأحد التفاسير الميسره
المواظبه علي أوراد الأذكار بحيث لا تقل عن:
ألف إستغفار (عشر دقائق إلي ربع ساعه)
ألف سبحان الله و بحمده سبحان الله العظي
ألف الباقيات الصالحات (سبحان الله و الحمد لله و الله أكبر و لا إله إلا الله)
و كلما زدت كان خيراً
محاوله قيام الليل بألف آيه عده مرات خلال الشهر لتكون من المقنطرين (ألف آيه هم جزء عم و جزء تبارك)
ملازمه الدعاء و خصوصاً أوقات الأسحار في الساعه التي قبل صلاه الفجر
بر الوالدين
صله الأرحام
الصدقات
هذا لأصحاب الهمم العاليه
لا تدع المصحف من يدك طيله الشهر
و إحتفظ بحصن المسلم أو مختصر النصيحه في الأدعيه و الأذكار الصحيحه في جيبك و كلما هممت بعمل أنظر في الكتيب لتري ما سنه رسول الله صلي الله عليه و سلم من الدعاء في هذا العمل
قلل من العلاقات الزائده عن الحد فإنما هو شهر إما لك و إما عليك
و نصيحه
لا تتابع المدونات...و أغلق مدونتك و إنشغل برضا الله عنك...و دع المدونات و ما فيها من إضاعه وقت لوقت آخر أقل فضلا لتضيعه
السطر الأخير رأي خاص بي...و نصيحه أدين بها لله عز و جل لأني أحب لكم الخير
و من يقف مع نفسه وقفه صادقه ربما يري أن عندي حقاً
نسألكم الدعاء
و سأدعو لكم في بيت الله العتيق إن شاء الله
أعانكم الله علي طاعته و وفقكم و هداني و إياكم
أحبكم في الله
أخيكم و الله محتاج الدعاء فأنا في كرب عظيم
إدعوا لي أن يفرج كربي اللهُ سبحانه