Sunday, March 25

العصبيه..جاهليه بعد إسلام..!؟

السلام عليكم أحبتي و رحمه الله و بركاته
بعد أن تقرأ السلام لا تنسي أُخيَّ أن ترد علي السلام، فإلقاء السلام سنه و الرد عليه واجب
ثم..ننطلق إلي موضوع البوست
البوست باين طبعا من عنوانه..و العنوان واضح
الكلام عن العصبيه و التعصب المتفشي بيننا
و الذي يكاد لا يسلم منه أحد في هذه الأيام
قال رسول الله صلي الله عليه و سلم عن العصبيه و التعصب
دعوها فإنها منتنه
تقبيحاً منه صلي الله عليه و سلم لهذا الفعل و توضيحا لمده قبحه و سوءه
و خطوره العصبيه أنها تشق الصف المسلم و تقسمه علس نفسه و تشيع الفوضي و الهمجيه بين أفراده
لماذا؟
لأن تعصبك لرأيك و تعصبي لرأي يقتضي تشتت وجهاتنا..و عدم إتحاد مقاصدنا..و منها تحدث الغيره و الحسد و الغيظ
ثم تصل إلي الكره و البغض
و العصبيه ليها أشكال كتيره موجوده في حياتنا و حوالينا
دول إتنين زمايلي في الشغل
نازلين في بعض نقار و مشاكسه...ليه يا تري
لأن واحد فيهم أهلاوي
و التاني طبعا
زمالكاوي
يا جماعه عيب...يا عاقلين مينفعش
لكن بتكلم مين
وصلت إن الأهلاوي بيقول للزملكاوي
ربنا يهديك
لا حول و لا قوه إلا بالله
إتنين تانيين
نازلين خناق ليه يا تري
أصل واحد بيحب تامر
و التاني بيحب حماقي
و اللي اتنين بصراحه أزبل من بعض
يقوله سامع اللحن
التاني يضرب كف علي كف و يقوله يا عم بس فين الصوت
ياجدعان إعقلوا
نسوان العراق هما اللي بيستغيثوا بأعلي الصوت و محدش سامعه بسبب اللي بيعملوه اللي اتنين دول فينا إن كان تامر و الللا حماقي
ربنا يهديهم
بس دول مش ناس نتخانق عليهم و لا حتي يستاهلوا إنهم يكونوا محل نقاش
دول ناس بيبارزوا الله بالمعصيه و يضلون الخلق
هدانا الله و إياهم
المصيبه بقه
العصبيه اللي في أوساط من يدعون و يتصفون بالتدين أو الإلتزام
سبحان الله
تجد الأخ سمع كلمه من شيخ...ياااه خلاص لو حد قال كلمه غيرها ...يقام عليه الحد
تقوله يا أخي المسأله مسأله خلافيه
يقولك الشيخ قال كذا و مش فاهم أصلاً يعني إيه خلاف سائغ و لا يعني إيه راجح و مرجوح و لا أي حاجه
و أخ تاني سمع شيخ بيقول الأغاني حلال
يقوم خلاص بقه أي حد يقول الأغاني حرام يقول عليه متطرف
و كمان إرهابي
يا أخي من نبيك و من قدوتك أهو ذاك الشيخ الذي خرب الغرب رأسه أم هو محمد بن عبد الله صلي الله عليه و سلم الذي لا ينطق عن الهوي
من تصدق كلام بن مسعود رضي الله عنه أم كلام فلان و علان
و كأن الشيخ الفلاني أو العلاني أصبح كلامه كلام منزل لا يقبل تغيير و لا تبديل
و قد ورد عن الرسول صلي الله عليه و سلم أنه يرد عليه علي الحوض أناس من أمته يريدون شربه ماء من يديه لا يظمأون بعدها أبدا
فتحجبهم الملائكه فيقول صلي الله عليه و سلم أمتي أمتي
فترد الملائكه إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك
فيقول صلي الله عليه و سلم سحقاً سحقاً بعداً بعداً لمن بدل بعدي و غير
أرأيت..كيف إن إتباعك لا يكون إلا إلي النبي صلي الله عليه و سلم
ثم لا يكتمل هذا الإتباع إلا إذا توخيت نماذجاً إرتضاها الله سبحانه و تعالي لتكون تطبيقاً عملياً لفهم سنه و أوامر النبي صلي الله عليه و سلم
و هم الصحابه رضوان الله عليهم
فلا يكون تعصبك إلا للسنه
أما كلام فلان و علان
فهما كان قدره و مهما كان شانه أو شهرته أو طول لحيته
و جاء بما يخالف هدي النبي صلي الله عليه و سلم و فهم صحابته فكلامه مردود عليه
دون تعصب لأشخاص أو تحزب لجماعات
هذا هو منهجنا الإسلامي المعتدل
و لا ينافي تعصبك لسنه النبي الصحيحه أن تأخذ أخاك ممن لا يعلمون و لا يفقهون ما فقهته أنت باللين و الرحمه فمقصد تعصبك للسنه هو التمسك بها و الثبات عليها...و ليس المناطحه و المجادله مع الناس
و لكن إتباع اللين و الحكمه و الدعوه الطيبه
أما أن أسير وراء شيخ أو داعيه معين بدون وعي مغلقاً أذني عن أي دعوه
فهذا ليس منهجاً إسلامياً علي الإطلاق
فالأصل أنك تتبع الدليل و تأخذ بالبرهان
من الكتاب و السنه
بفهم صالحي سلف الأمه
من الصحابه و التابعين
رضوان الله عليهم أجمعين
هذا هو الأصل
و هذا هو الفهم دون تعصب و دون همجيه
يكون سقف تفكيرك هؤلاء الأفاضل العظماء
يكون مرجع ثقافتك هؤلاء الجبال
الذين لا يشكك عاقل في أنهم أرجح هذه الأمه عقولاً و أمتعهم حديثا و أخشعهم لحدود الله
أحبكم في الله
و أرجو من الله أن ننبذ وراء ظهورنا بذره العصبيه الجاهليه
و نزرع مكانها بذره المحبه و الإخاء و التناصح الأخوي الإسلامي الجميل
أحبكم في الله ثانيه

4 comments:

رفقه عمر said...

الموضوع دة مهم جدا لان دى مشكله المتدينين وكل وحد معتقد انه هو الصح مع ان الله له حسابته غيرنا خالص بدليل الزانيه التى دخلت الجنه لانها سقت قطه والاثبات على ان اختلاف العلماء رحمه فى غزوة بنى قريظه لما قال الرسول لتصلين العصر فى بنى قريظه مجموعه من الصحابه صلوا صلاة العصر فى وقتها وهناك فئه اخرى من الصحابه صلوا العصر بعد وصولهم الى بنى قريظه والرسول اجاز هذا واجاز هذا احيانا الانسان بيكون ضعيف مثلا امام الاغانى او اى شئ ولكنه بيحاول الالتزام ليه نضغط عليه ونضيع شويه الخير اللى جوه كان على عهد الرسول رجل يعصى الله فكان الرسول يقول ستنهى صلاته
لان الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ياريت اللى عايز يعطى معلومه او حكم فقهى ياريت يقوله من غير مايلزم الشخص لذى امامه باتباعه هو بلغ وخلاص لكنم المشكله اللى بينصح بيكون اجبار انك تسمع نصيحته بطريقه منفرة مبغضه هدانا الله الى ما يحب ويرضى ابتغاء وجهه الكريم اللهم امين يارب العالمين

مسلم said...

نعم يا رفقه هي مشكله و لكن من الطرفين

مشكله من جانب الأخ الذي علم الحكم و أراد توصيله فأخطأ و ضل طريق الحكمه و الموعظه الحسنه

و في كثير من الأحيان يكون الخطأ من الآخر الذي لا يريد أن يستمع للدليل..و ليس كل المسائل الخلافيه يكون الخلاف فيها سائغ

فهناك مسائل الخلاف فيها غير سائغ و يكون فيها قول راجح جداً عن قول آخر

المشكله أن كثيرُ منا يحب أن يطيع الله

لكنه للأسف لا يريد أن يتعلم كيف أراد الله لنا أن نطيعه

فمثلاً أحدهم يذهب لينصح زميلته في الجامعه و يقول أنا أدعوها إلي الإلتزام

السؤال هنا هل كلفك الله بذلك..!؟؟

قطعاً لا و لا يجوز له ذلك

و لكنه يصر هنا ينشأ التعصب

شخص يتعصب عن علم و هذا خطأ لأن علمه لابد و أن يكون قد أكسبه بعض الحلم

و الآخر يتعصب عن غير دليل و لا علم و هذا شئ سئ لأنه بذلك يتبع هواه

يا قلبي يا غريب said...

السلام عليكم ورحمه الله و بركاته
اخي مسلم
اسال الله ان يثبتك علي الحق و ان يجعلك من اهل الحق و ان يجري الحق علي قلبك و لسانك
كلامك زي كل مره جميل زيك
ربنا يحفظك يا اخي
و الله بحبك في الله

مسلم said...

جزاك الله خيراً يا قلبي يا غريب

و أحبك الله الذي أحببتني فيه

أدعوا الله لي يا أخي فأنا في مرحله سيئه

و بعيد جداً عن ربي